متى تظهر نتائج الرياضة على الجسم

 الكثير يمارس التمارين الرياضية ويتساءل متى تظهر نتائج الرياضة على الجسم؟ ولكن للحصول على عضلات مفتولة وجسد قوي متناسق القوام ومشدود وقدرة على الركض والمشي فلابد من الالتزام بمواعيد الرياضة والمواظبة عليها لفترة من الزمن قبل أن نرى نتائجها، وفي هذا المقال نوفيكم بتقرير عن نتائج الرياضة.


متى تظهر نتائج الرياضة على الجسم؟

قبل الإجابة على هذا السؤال ينبغي أن نعرف أنه لكي نحصل على جسد ممشوق وعضلات رياضية ومظهر جذاب رائع أننا بحاجة إلى ممارسة الرياضة ما يقرب من ثمانية أسابيع وهي مدة ليست كبيرة وقد تختلف من شخص لآخر بحسب الجنس والعمر وشدة وقوة التمارين الرياضية وعدد مرات الممارسة خلال الأسبوع، والنظام الغذائي المتبع معها.


بداية ظهور نتائج الرياضة

1.يختلف بداية ظهور نتائج الرياضة تبعاً للشخص والتزامه فمن الممكن ظهور نتائج التمرين في وقت قليل أو بعد فترة وفقاً للالتزام بنظام صحي سليم، وتناول الطعام الذي لا يزيد الوزن ولابد من مراعاة شرب كمية مناسبة من الماء، خصوصاً عند ممارسة تمارين القوة لفترات طويلة.

2.لابد من تعديل ممارسة التدريبات لنحافظ على الصحة والسلامة العامة للجسم، أما بالنسبة لتكوين العضلات فقد تأخذ وقت طويل من شهر إلى شهرين، وتظهر نتائج جيدة خلال أربعة أشهر.

3.المبتدئين في ممارسة الرياضة لتكوين العضلات يمكنهم الحصول على حوالي 2 ونصف باوند من العضلات شهرياً، وربما تزيد العضلات مع الانتظام على التمارين، وقد لا يبدو هذا في الوزن فالميزان لا يظهر أي زيادة في كمية الدهون.


كيف تختار التمارين الصحيحة؟

من الخطوات الهامة قبل البدء في ممارسة الرياضة اختيار نوع التمارين المناسب للشخص وحالته الصحية ووزنه وعمره وممارستها بصورة صحيحة كي لا تكون نتائجها عكسية وينبغي عند البدء اختيار الأوزان الخفيفة ثم تزيد تدريجياً بعد ذلك، كي نتمكن من الاستمرار في ممارسة التمرين الرياضية، هذه الخطوة ضرورية لنحافظ على سلامتنا وسلامة الهيكل العظمي ونحصل على النتيجة المطلوبة دون ضرر.


إرشادات هامة لتسريع نتائج ممارسة الرياضة

1.الحرص على تناول البروتين: حيث يمكننا تناول البروتين بكميات وجعله نظام غذائي يساعد في التخلص من الدهون وبناء العضلات، بالإضافة لممارسة الرياضة بصورة منتظمة وتقليل السعرات الحرارية وبذلك يفقد الجسم الوزن الزائد بأمان.

2.يتم تناول الأكلات المتنوعة لتغذية الجسم: تنظيم الوقت لتناول الطعام حسب احتياجات الجسم فتناول الأكلات ذات السعرات الحرارية المنخفضة يساهم في الشعور بالجوع ويتم حرق الدهون بصورة كبيرة في الجسم أما التوقف عن الطعام يلجأ الجسم حينها إلى أن يخزن الدهون بصورة كبيرة.

3.من التمارين المهمة ممارسة تمارين القوة: لأن تمارين القوة تحرق السعرات الحرارية الزائدة، مما يؤدي لتحسن عملية الأيض داخل الجسم ويزيد من قوة الشخص وأداءه ويحسن من عمل القلب.

4. لابد من جعل يوم للراحة أسبوعياً: يختار الشخص يوم في الأسبوع للراحة من التمارين الرياضية ومجهوده العضلي، يفضل أن يكون هذا اليوم بعد ثلاثة أيام من بداية التمارين، مما يسمح للجسم بالتعافي ويبدوا ذلك بعد أول يوم لممارسة التمارين الرياضية.

5.لابد من تغيير التمارين بعد 6 أسابيع إلى 12 أسبوع: لكي نحافظ على الجسم ومعدلات الحرق به يمكننا تغيير التمرينات كل 6 إلى 12 أسبوع، أو تجربة بعض التمارين الجديدة، مثل: السباحة فهي لها دور مميز في بناء العضلات.


اقرأ أيضا

تعرف على فوائد الحركة للجسم




مقالات متعلقه