أطعمة لزيادة المناعة في رمضان أثناء الحجر الصحي

سيكون رمضان هذا العام عن كل عام مختلفًا نظرًا للظروف التي يمر بها العالم أجمع بسبب فيروس كورونا الذي يهدد عالمنا، ويبحث كل منا عن طرق تساعده في حماية نفسه وأسرته من هذا الفيروس سواء من خلال إتباع التعليمات أو من خلال تناول بعض الأطعمة لتقوية الجهاز المناعي، ويسال الكثير عن أطعمة لزيادة المناعة في رمضان أثناء الحجر الصحي، وكيف يمكن أن يكون للنظام الغذائي على الإفطار والسحور دورا في تقوية جهاز المناعة؟

ما أهمية إتباع نظام صحي خلال شهر رمضان؟

صيام شهر رمضان هو أحد أركان الإسلام الخمسة، و تأديته فريضة واجبة على كل مسلم بالغ باستثناء الحوامل وأولئك الذين يعانون من ظروف صحية لا تمكنهم من أداء الفريضة، هذا بالإضافة لمجموعة من الاستثناءات التي تم توضيحها في القرآن الكريم، وكثيرًا ما نجد البعض يمارس العادات الغذائية  الخاطئة أثناء شهر رمضان وبالتأكيد هذا الأمر قد يسبب المتاعب مثل الشعور بسوء الهضم والصداع.

يجهل الكثير منا أهمية إتباع نظام صحي متوازن خلال شهر رمضان، حيث يلعب النظام الغذائي دوراً هاماً في حماية الجسم، ويعتمد النظام الغذائي الصحي السليم على شرب قدر كافي من الماء وتناول الكثير من الخضراوات والفواكه، وعدم الإكثار من الحلوى والمشروبات التي تحتوي على الكافيين.

يساعد النظام الصحي المتوازن في رمضان على تحقيق فوائد الصوم، والتي تتمثل في تعزيز الجهاز المناعي و خسارة الوزن، كما يساعد علي تجديد الخلايا، وتقليل فرص الإصابة بالالتهابات والتئام الجروح.


ما هي أهم الأطعمة التي يمكن تناولها على الإفطار والسحور؟

تساعد العديد من الأطعمة التي يتم تقديمها على المائدة الرمضانية في زيادة قوة الجهاز المناعي، وبالتالي تزيد قدرته على مقاومة العديد من الفيروسات والأمراض، ويمكن أن تنقسم الأغذية الداعمة للجهاز المناعي إلى أطعمة يتم تقديمها على السحور والإفطار.


1- أطعمة يمكن تناولها على الإفطار تزيد من قوة الجهاز المناعي.

هناك بعض الأطعمة التي يتم تقديمها على مائدة الإفطار، ومن شأنها أن تساعد في تقوية المناعة ويتمثل أبرزها في:

1. التمر يُعتبر تناول التمر على الإفطار من السنن النبوية المؤكدة، وهو أحد الأطعمة الغنية بالبروتينات، والفيتامينات، والمعادن، هذا بجانب احتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي يمكنها حماية الجسم من الالتهاب.

2. الحليب يميل الكثير من الأشخاص لتناول الحليب قبل البدء بالوجبة الرئيسية، ويعتبر حليب الأبقار من المشروبات اللذيذة والمغذية، هذا بجانب قدرته الكبيرة على تقوية الجهاز المناعي، وبالتحديد يزيد من قدرته على مقاومة أمراض الجهاز التنفسي مثل الحساسية والربو.

3. اللحوم البيضاء مثل الدجاج والديك الرومي من الأطعمة الغنية بفيتامين ب 6، وهو من الفيتامينات المهمة للجسم، والتي تلعب دورا مهما في تكوين خلايا الدم، كما يمكن أن يساعد تناول مرق الدجاج على تقوية المناعة وعلاج مشاكل الأمعاء.

4. السمك مثل السلمون والتونة، وغيرها من الأسماك الزيتية الغنية بأحماض الأوميجا 3 التي تساعد على تقليل خطر التهاب المفاصل و الروماتويدي، وهو أحد أمراض المناعة الذاتية المزمنة.


2- أطعمة يمكن تناولها على السحور تزيد من قوة الجهاز المناعي.

1. الزبادي حيث يعزز تناول الزبادي جهاز المناعة ، لأنه يحتوي على البروتين والكالسيوم، واليود، وفيتامين ب، كما يحتوي على بعض المواد الأخرى التي تستطيع تحفيز الجهاز المناعي، هذا بجانب احتوائه على فيتامين د، وهو من الفيتامينات التي تعمل على تقوية المناعة والتي تزيد من قدرة الجسم على مقاومة الأمراض.

2. الشوفان يمكن تناول الشوفان من خلال مزجه مع الحليب أو الزبادي وبعض الفواكه المجففة، وهو من المأكولات التي لديها القدرة على مقاومة الفيروسات وحماية الجسم. 


اقرأ أيضاً

عادات غذائية وصحية لشهر رمضان




مقالات متعلقه