أهم الفوائد الصحية للقرع

يعتبر القرع من الخضروات التي تحتوي على بذور مليئة بالعناصر الغذائية بالإضافة إلى مذاقه اللذيذ، ويمكنك متابعة هذا المقال للتعرف على العديد من الفوائد الصحية له وخاصة لمرض السكر والقلب.

 

محتواه من فيتامين أ

 يحتوي القرع المطبوخ على نسبة من  السعرات الحرارية والدهون والبروتين والنحاس وفيتامين ب وفيتامين e والحديد وفيتامين ج والكربوهيدرات بالإضافة إلى كميات قليلة من الزنك وحمض الفوليك والمغنيسيوم والفوسفور والعديد من فيتامينات ب، كما أنه تتوافر به نسبة عالية من بيتا كاروتين الذي  يحوله جسمك إلى فيتامين أ.

 

محتواه من مضادات الأكسدة لمنع السرطان

تساعد مضادات الأكسدة التي يحتوي عليها القرع مثل ألفا كاروتين وبيتا كاروتين وبيتا كريبتوكسانثين على تدمير البكتيريا الضارة، كما تقي تلك المضادات البشرة من أضرار أشعة الشمس وخطر الإصابة بالسرطان.

 

محتواه من الفيتامينات لتعزيز المناعة 

القرع مليء بالعناصر الغذائية التي تقوي جهاز المناعة لديك، ومن أهمها: بيتا كاروتين والذي يتحول إلى فيتامين أ، مما يساعد على مكافحة العدوى وفيتامين سي الذي يساعد على إنتاج خلايا الدم البيضاء والتئام الجروح بشكل أسرع بالإضافة إلى أنه يعد مصدرًا جيدًا لفيتامين E والحديد وحمض الفوليك.

 

 محتواه من البوتاسيوم والألياف لصحة القلب

يحتوي القرع على نسبة عالية من البوتاسيوم وفيتامين ج والألياف  والتي تقي القلب من المخاطر الصحية وتعمل على انخفاض ضغط الدم وانخفاض خطر الإصابة بالسكتات الدماغية، كما أنه غني بمضادات الأكسدة التي تقي من الكولسترول الضار وتمنع تراكم جزيئاته على طول جدران الأوعية الدموية.

 

محتواه من مركبات تعزز صحة البشرة

القرع مليء بنسبة عالية من الكاروتينات مثل بيتا كاروتين المفيدة لبشرتك والتي تقي خلايا الجلد من التلف الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية الضارة، كما أنه غني أيضًا بفيتامين ج  الضروري لصنع الكولاجين ويتوافر به أيضًا مضادات الأكسدة مثل لوتين وزياكسانثين وفيتامين E ، مما يعزز صحة بشرتك.

  

محتواه من الألياف لفقدان الوزن
يمكن أن يساعدك تناول القرع على فقدان الوزن، فهو منخفض السعرات الحرارية  ويتكون من أكثر من 90 % من الماء، وهو غني بالألياف الغذائية التي تشعرك بالشبع لفترة أطول.

 

محتواه من البوتاسيوم لتقليل ارتفاع ضغط الدم
يمكنك إضافة القرع إلى نظامك الغذائي، لأنه يحتوي على البوتاسيوم وفيتامين ج والألياف، مما يساعد على تقليل ارتفاع ضغط الدم المرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسكتات الدماغية.

 

تقليل مستويات السكر في الدم
يساعد تناول القرع على تقليل مستويات الجلوكوز في الدم وخاصة عند الإصابة بداء السكري من النوع 2وتحسين استقلاب الأنسولين.

 

محتواه من الكاروتينويد لتقليل الالتهاب
يعد القرع غني أيضًا بالكاروتينويد الذي يقلل من التهاب المفاصل، لذا يمكنك إضافته إلى نظامك الغذائي لما لديه من فوائد صحية كثيرة.

 

محتواه من التريبتوفان للنوم بشكل أفضل
القرع غني بحمض أميني يعرف باسم التريبتوفان الذي يتم تحويله إلى السيروتونين وهو الناقل العصبي الذي يساعدك على الاسترخاء والنوم بشكل أفضل.

 

تعزيز الحالة المزاجية

يعاني بعض الأشخاص من نقص السيروتونين، مما يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب والقلق، وتحتوي بذور القرع على كميات كبيرة من التربتوفان التي يتم تحويلها إلى السيروتينين مما يساعد على تعزيز الحالة المزاجية، لذا يمكنك تناوله على وجبة  الفطور أو الغداء.


محتواه من الألياف يساعد على الهضم
القرع مصدر جيد للألياف، مما يساعدك على تحسين الهضم الصحي، ويقلل أيضًا من خطر السمنة، كما أنه يبطئ امتصاص الكربوهيدرات، مما يقي من ارتفاع وانخفاض السكر في الدم .


اقرأ أيضاً

كيف تساعد الزيوت الأساسية في إنقاص الوزن ؟



مقالات متعلقه